ملاحم المقاومة العراقية الباسلة

هدهد سليمان

أقلام رجال جيش القادسية

البيانات


القانونية الخمينية الصفوية النيابية تطالب باعدام 1000 معتقل من أهل السنة ظلما وعدوانا!





تاريخ النشر: 0000-00-00 00:00:00

عدد القراءات: 679


القانونية الخمينية الصفوية النيابية تطالب باعدام 1000 معتقل من أهل السنة ظلما وعدوانا!











القانونية الخمينية الصفوية النيابية تطالب باعدام 1000 معتقل من أهل السنة ظلما وعدوانا!


و حملة الابادة المنظمة لاهل السنة في العراق تسير على قدم وساق !!

و على مرأى ومسمع من العالم دعي حقوق الانسان ,,,

ولكنه مع جرائم المجوس في العراق اصابه الصمم والخرس !!

وعلى مرأى ومسمع من ادعياء العروبة والاسلام !!

حكام و امراء وملوك العرب والاسلام ....

كل ذلك الصمت خوفا من سيدتهم الكافرة امريكا !!

و خوفا من الشيطان المسخ الرجيم الخا منيائي اللعين !!

القابع في طهران النجس .... منبع قاذورات العالم !!

وسماسرة المحتل يجلسون في فنادق اربيل وعمان !!

بعد ان تُخمت بطونهم من دولارات السحت التي قبضوها من اسيادهم,

لقاء صمتهم و دياثتهم وتسليمهم لرقاب ابناء جلدتهم !!

وهم يدعون تمثيل ابناء السنة كما يدعون !!!

ولتخرج منهم بعدها بيانات عمياء صماء بكماء بالادانة والشجب !!

وفق ما اتفقوا عليه مع اسيادهم لاسقاط الحرج امام من يدعون تمثيله !!!

اما ابناء عشائر جنوب العراق ..

فهم اما جبناء خرس ليس لهم حول ولا قوة الا طاعة كلاب ايران السائبة في العراق ..

ليضمنوا ان لايتم التعرض لهم ...

واما متواطئين مع حملة تفريس العراق .

وادواة يستعملها المجوس لتدمير العراق وذبح ابناء وطنهم !!

لانهم صار مطية للفرس الانجاس ..

بعدما ملأوا عقولهم بخزعبلات وهرطقات الخميني والطوسي,

وكل كلب سائب اندس في صفوف المسلمين !!!

ولا يعلمون جميعا .. بان نار لعنة الله ستحرقهم جميعا ً ...

حكام وامراء وملوك وسياسيين و عملاء وسماسرة و صامتين و ادواة ...

لقاء نفس واحدة بريئة تزهق بالباطل ...

فكيف اذا كانت آلاف الانفس البريئة ,

التي تدعون انها مجرمة وارهابية وفق قوانينكم البائسة المنحرفة الشيطانية !!

ولا نقول الا بما قالته ام المؤمنين " ام سلمة" ...

عندما قتل البغاة جدنا الحسين ظلما وعدوانا ..

الا حرق الله عليهم بيوتهم ... وملأ قبورهم نارا ...

الا حرق الله عليكم بيوتكم ايها القتلة المارقون ...وكل من صمت على اجرامكم ..

وكل من تواطئ معكم ..وكل من كان اداة بيد المجرمين..

وكل من قبض ثمن تواطئه ...وكل من لم يتغير وجهه من الخونة المارقين ...

الا حرق الله عليكم بيوتكم وملأ قبوركم نارا ..

الا لعنة الله على الخائنين ...

الا لعنة الله على المتواطئين..

الا لعنة الله على الظالمين ....

ولا حول ولا قوة الا بالله ...



ياسين الكليدار الحسيني.









إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق